الرئيسية / أخر الاخبار / هل خرج وليُّ العَهد السعودي  عن السيطرة حقًّا؟  وسيطرةُ من؟: أدمِغَةُ القَتل الَّذين ذبحوا «جمال» ….كتاب جديد للصحفي أحمد فكري
هذا الكتاب : ليس مجرد كتاب عن جريمه.. وهو وان كان تأريخا لـ “وحشية القتل”، وادانة لـ “وجه الشرير”، وفضحا لـ “نذالة القاتل” وخسته، وجبروته.. فهو في الان ذاته تأريخا لمأساة وطن، وتقديرا، ورد اعتبار لـ “بشر” كل ذنبهم انهم احبوا بلادهم، وسعوا لتغييرها لانهم ارادوها جميله. وكل ما اريده من كتابي هذا، وكل ما اتمناه، هو ان يصيب قارئه برعشة حادة تيقظه.. وان يفزعه علي المستقبل لينتبه.. وان يخيفه من مخاطر تتربص بنا، وبأهلنا فيتكاتف.. وان تروعه “المشانق المنصوبة” لنا في ارجاء الدنيا، وتتفتح عينيه علي الوطن المهدد بالضياع.. ويري ما يدبر لنا من مكائد، وما يجري علينا من ظلم، وبطش، ووحشية، ويعي اننا جميعا ـ البسطاء منا، والرنانون المميزون فينا ـ لسنا اكثر من طرائد بشريه، وكائنات للصيد، والقنص، وفي احسن الاحوال عبيد لهم في اوطاننا. ولا اريد منه ان يفزعكم فترتبكوا، وتخافوا.. لكنني اتطلع الي فزع منبه، وخوف مثير، ورعب محفز، ينفخ في شراييننا كل طاقات “الادريناليين” الممكنة، لنقاوم.. وليرحم الله جمال خاشقجي الذي انار بدمه المغدور سبيلنا وفتح عيوننا لننتبه علي ما يراد لنا جميعا.. وكشف ـ بميتته المفجعه ـ ان م..

هل خرج وليُّ العَهد السعودي  عن السيطرة حقًّا؟  وسيطرةُ من؟: أدمِغَةُ القَتل الَّذين ذبحوا «جمال» ….كتاب جديد للصحفي أحمد فكري

هذا الكتاب : ليس مجرد كتاب عن جريمه.. وهو وان كان تأريخا لـ “وحشية القتل”، وادانة لـ “وجه الشرير”، وفضحا لـ “نذالة القاتل” وخسته، وجبروته.. فهو في الان ذاته تأريخا لمأساة وطن، وتقديرا، ورد اعتبار لـ “بشر” كل ذنبهم انهم احبوا بلادهم، وسعوا لتغييرها لانهم ارادوها جميله.
وكل ما اريده من كتابي هذا، وكل ما اتمناه، هو ان يصيب قارئه برعشة حادة تيقظه.. وان يفزعه علي المستقبل لينتبه.. وان يخيفه من مخاطر تتربص بنا، وبأهلنا فيتكاتف.. وان تروعه “المشانق المنصوبة” لنا في ارجاء الدنيا، وتتفتح عينيه علي الوطن المهدد بالضياع.. ويري ما يدبر لنا من مكائد، وما يجري علينا من ظلم، وبطش، ووحشية، ويعي اننا جميعا ـ البسطاء منا، والرنانون المميزون فينا ـ لسنا اكثر من طرائد بشريه، وكائنات للصيد، والقنص، وفي احسن الاحوال عبيد لهم في اوطاننا.
ولا اريد منه ان يفزعكم فترتبكوا، وتخافوا.. لكنني اتطلع الي فزع منبه، وخوف مثير، ورعب محفز، ينفخ في شراييننا كل طاقات “الادريناليين” الممكنة، لنقاوم..
وليرحم الله جمال خاشقجي الذي انار بدمه المغدور سبيلنا وفتح عيوننا لننتبه علي ما يراد لنا جميعا.. وكشف ـ بميتته المفجعه ـ ان معركتنا ليست مع مخلوقات عادية من “لحم ودم”، بقدر ما هي مع قوي شيطانية، شديدة العدوانية لا تريد لنا، ولا للعالم خيرا..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *