الرئيسية / أخر الاخبار / عجبا لا أرى…..شعر أحمد إسماعيل
الْأَلَمُ الَّذِي يَعْشَق قَوْلَكَ لِلصَّوَاب تصطاده الْعَتمَة بَيْن اللِّسَان وَالْقَلْب لِيَكُون أَلَدّ أَعْدَائِك يغرقك بِهَدَايَا الْعَمَى حَتَّى يُتَوِّجَهُ الضَّعْف سَيِّدًا لقرارك يَخْتَرِق منظومتك لِيَسْرِق شيفرات تحكمك فِي تلاشيك و أَنْت تركض خَلْف دَبِيب زَائل لِتُحصرَ فِي الْقَفَص هُنَاك تَسْدُل عَلَيْك السِّتَارَة فتهيم بَحْثًا فِي خُرْمِ إبرة عَن أَسْوَأ رُؤْيَة تجتثك خَلْف بَاب عَاجِزٍ عَن شَحَن فُؤَادَك للإصغاء إلَيْك و بِلَا سَاقية ترفدك و تحملك بَعِيدًا عَنْ … الْعَجْز بُرْكان يَمْلِك قَدَّرَة جُبَارَة بِدُون مِفْتَاح مُبَادَرَة لتفجيرها أمَامَ مِن يُظِلُّهُم برغيفه الْأَسْوَد تَنْكَسِر أجنحته وَلَا يُجْدِيه اِحْتِرَاقُ دَاخِلِه بِكَفَن قَصِيدَة الْعَجْز اعترافك بِأَنَّك لَسْت بشر قَاصِرٌ لَا يَرَى كَيْفَ خلَق بِأَحْسَن تَقْوِيم ؟ و لِمَاذَا الْجِلْد وَالْأَظَافِر ؟ هَل تَكْفِيك الْحَكَّة مَثَلًا ؟ تَأَمَّل بَسَاطَتِهَا كلماعزفت الحَسَاسِيَّة لَحْنَ الْبَدْء على وتر كمان ألحقها القوس بِخَبَر كَان .

عجبا لا أرى…..شعر أحمد إسماعيل

الْأَلَمُ الَّذِي يَعْشَق قَوْلَكَ لِلصَّوَاب
تصطاده الْعَتمَة بَيْن اللِّسَان وَالْقَلْب
لِيَكُون أَلَدّ أَعْدَائِك
يغرقك بِهَدَايَا الْعَمَى
حَتَّى يُتَوِّجَهُ الضَّعْف سَيِّدًا لقرارك
يَخْتَرِق منظومتك
لِيَسْرِق شيفرات تحكمك
فِي تلاشيك
و أَنْت تركض خَلْف دَبِيب زَائل
لِتُحصرَ فِي الْقَفَص
هُنَاك تَسْدُل عَلَيْك السِّتَارَة
فتهيم بَحْثًا فِي خُرْمِ إبرة
عَن أَسْوَأ رُؤْيَة تجتثك
خَلْف بَاب
عَاجِزٍ عَن شَحَن فُؤَادَك للإصغاء إلَيْك
و بِلَا سَاقية ترفدك و تحملك بَعِيدًا عَنْ …
الْعَجْز
بُرْكان يَمْلِك قَدَّرَة جُبَارَة
بِدُون مِفْتَاح مُبَادَرَة لتفجيرها
أمَامَ مِن يُظِلُّهُم برغيفه الْأَسْوَد
تَنْكَسِر أجنحته
وَلَا يُجْدِيه اِحْتِرَاقُ دَاخِلِه بِكَفَن قَصِيدَة
الْعَجْز
اعترافك بِأَنَّك لَسْت بشر
قَاصِرٌ لَا يَرَى
كَيْفَ خلَق بِأَحْسَن تَقْوِيم ؟
و
لِمَاذَا الْجِلْد وَالْأَظَافِر ؟
هَل تَكْفِيك الْحَكَّة مَثَلًا ؟
تَأَمَّل بَسَاطَتِهَا
كلماعزفت الحَسَاسِيَّة لَحْنَ الْبَدْء على وتر كمان
ألحقها القوس بِخَبَر كَان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *