الرئيسية / أخر الاخبار / إنّي ما أزالُ فتـى ……………. للشّاعر/ جعفر الخطّاط
في عيد ميلادي ال 39 …………………………….. لمْ يبزغِ الشيبُ، إنّي ما أزالُ فتـى .. وَ إن وَشى بي بياضُ الشيبِ أو صَمَتَا .. لا تَأبَهي لشحوبِ الوَجهِ يا مُقَلي .. هذا الشحوبُ مزاحٌ كالسرابِ أتى .. لا .. لستُ إلّا صغيرًا بَاعني وَجَعي .. وَ شَوّهَ الحُسنَ في وَجهي وَ بي نَحَتَا .. ذاتُ الملامحِ ، في المِرآةِ تذكرني .. لكنّ لونَ تَفاصيلي بِهَـــــــا بَهُتَــا .. فَتَىً بِعَقدينِ، قبلَ الأمسِ كنتُ أنا .. ما للسنينِ كعِقدِ حُــلَّ و انفَلَتــــــا .. مَتى تَزَاحَمتِ الشيباتُ في ألَـقي ؟ . أنّــى تمكّنَ منّي الشيبُ أو نَبتَا ؟ .. أينُ الشبابُ ، متى أمسيتُ مشتعِلًا ؟ .. مِن شِدّةِ البيضِ يا جورَ الزَمانِ ، مَتى ؟ .. في الأربعين أناخَ الركبُ مُغتَرِبًا .. عنهُ الربيعُ أشاحَ الوَجهَ و التفَتَا .. ألقى الزمانُ نِكاتِ الشيبِ في زَمني .. لكنَّ عُمري سريعًا صدّقَ النُكتَــا .. #جعفرالخطاط 16 حزيران 2019

إنّي ما أزالُ فتـى ……………. للشّاعر/ جعفر الخطّاط

في عيد ميلادي ال 39
……………………………..

لمْ يبزغِ الشيبُ، إنّي ما أزالُ فتـى ..
وَ إن وَشى بي بياضُ الشيبِ أو صَمَتَا ..

لا تَأبَهي لشحوبِ الوَجهِ يا مُقَلي ..
هذا الشحوبُ مزاحٌ كالسرابِ أتى ..

لا .. لستُ إلّا صغيرًا بَاعني وَجَعي ..
وَ شَوّهَ الحُسنَ في وَجهي وَ بي نَحَتَا ..

ذاتُ الملامحِ ، في المِرآةِ تذكرني ..
لكنّ لونَ تَفاصيلي بِهَـــــــا بَهُتَــا ..

فَتَىً بِعَقدينِ، قبلَ الأمسِ كنتُ أنا ..
ما للسنينِ كعِقدِ حُــلَّ و انفَلَتــــــا ..

مَتى تَزَاحَمتِ الشيباتُ في ألَـقي ؟ .
أنّــى تمكّنَ منّي الشيبُ أو نَبتَا ؟ ..

أينُ الشبابُ ، متى أمسيتُ مشتعِلًا ؟ ..
مِن شِدّةِ البيضِ يا جورَ الزَمانِ ، مَتى ؟ ..

في الأربعين أناخَ الركبُ مُغتَرِبًا ..
عنهُ الربيعُ أشاحَ الوَجهَ و التفَتَا ..

ألقى الزمانُ نِكاتِ الشيبِ في زَمني ..
لكنَّ عُمري سريعًا صدّقَ النُكتَــا ..

#جعفرالخطاط
16 حزيران 2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *