الرئيسية / أخر الاخبار / نتينياهو : استهداف فيلق القدس في العاصمة السورية دمشق تم بجهد عملياتي كبير”.
أكد رئيس حكومة تسيير الأعمال الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، أن استهداف فيلق القدس في العاصمة السورية دمشق تم بجهد عملياتي كبير. وكتب نتنياهو على “تويتر”، اليوم السبت: ” استهداف فيلق القدس في العاصمة السورية دمشق تم بجهد عملياتي كبير”. وأضاف نتنياهو: “أصدرت تعليمات للاستعداد لكل سيناريو وسنواصل العمل ضد إيران والمنظمات التابعة لها بتصميم ومسؤولية للحفاظ على أمن إسرائيل”. وأعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم السبت، أنه شن غارات جوية استهدفت قوات إيرانية جنوب العاصمة السورية دمشق. وقال الجيش في بيان: “تم إحباط عملية إرهابية خطط لتنفيذها فيلق القدس الإيراني وميليشيات شيعية ضد أهداف إسرائيلية”. وأضاف البيان: “أغارت مقاتلات جيش الدفاع على عدد من الأهداف الإرهابية في قرية عقربا جنوب شرق دمشق”. وقال البيان: “إن الغارة جاءت ضد نشطاء فيلق القدس الإيراني وميليشيات شيعية حرصت، في الأيام الأخيرة، على تنفيذ عملية إرهابية ضد أهداف إسرائيلية انطلاقا من الأراضي السورية”. وتصدت مضادات الدفاع الجوي السورية لأهداف معادية في سماء دمشق، وتمكنت من إسقاط الصواريخ المعادية قبل أن تصل إلى أهدافها، بحسب مراسل “سبوت..

نتينياهو : استهداف فيلق القدس في العاصمة السورية دمشق تم بجهد عملياتي كبير”.

أكد رئيس حكومة تسيير الأعمال الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، أن استهداف فيلق القدس في العاصمة السورية دمشق تم بجهد عملياتي كبير.

وكتب نتنياهو على “تويتر”، اليوم السبت: ” استهداف فيلق القدس في العاصمة السورية دمشق تم بجهد عملياتي كبير”.

وأضاف نتنياهو: “أصدرت تعليمات للاستعداد لكل سيناريو وسنواصل العمل ضد إيران والمنظمات التابعة لها بتصميم ومسؤولية للحفاظ على أمن إسرائيل”.

وأعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم السبت، أنه شن غارات جوية استهدفت قوات إيرانية جنوب العاصمة السورية دمشق.

وقال الجيش في بيان: “تم إحباط عملية إرهابية خطط لتنفيذها فيلق القدس الإيراني وميليشيات شيعية ضد أهداف إسرائيلية”.

وأضاف البيان: “أغارت مقاتلات جيش الدفاع على عدد من الأهداف الإرهابية في قرية عقربا جنوب شرق دمشق”.

وقال البيان: “إن الغارة جاءت ضد نشطاء فيلق القدس الإيراني وميليشيات شيعية حرصت، في الأيام الأخيرة، على تنفيذ عملية إرهابية ضد أهداف إسرائيلية انطلاقا من الأراضي السورية”.

وتصدت مضادات الدفاع الجوي السورية لأهداف معادية في سماء دمشق، وتمكنت من إسقاط الصواريخ المعادية قبل أن تصل إلى أهدافها، بحسب مراسل “سبوتنيك” في سوريا.

وأضاف أن المضادات الجوية تمكنت من إسقاط عددا من الصواريخ الإسرائيلية بعد التعامل معها في سماء المنطقة الجنوبية الغربية لسوريا.

وقال مراسل “سبوتنيك”: “إن العدوان الإسرائيلي لا يزال مستمرا حتى الآن والدفاعات الجوية السورية تواصل تصديها الكثيف في سماء سماء القسم المحرر من الجولان أقصى جنوب غرب سوريا عند المثلث السوري اللبناني مع الجولان المحتل”.

وقال مصدر عسكري “إنه في تمام الساعة الحادية عشر والنصف، رصدت وسائط دفاعنا الجوي أهدافا معادية قادمة من فوق الجولان باتجاه محيط دمشق”، مضيفا: “على الفور تم التعامل مع العدوان بكل كفاءة وحتى الآن تم تدمير غالبية الصواريخ الإسرائيلية المعادية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *