الرئيسية / أخر الاخبار / بوتين وماكرون يؤكدان على ضرورة اتخاذ قرارات مناسبة لخفض التوتر بشأن النووي الإيراني
عبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون في اتصال هاتفي، عن أملهما في أن تتخذ جميع الأطراف المعنية قرارات سياسية مناسبة لخفض التوتر المتعلق بملف النووي الإيراني. وقال الكرملين في بيان إن الزعيمين، أكدا على ضرورة الحاجة إلى “توحيد الجهود من جميع الأطراف المعنية من أجل الالتزام التام بالاتفاق النووي والحفاظ عليه”. من جانبه قال الإليزيه في بيانه إن الرئيسين “أعربا عن أملهما في أن تتخذ الأطراف المعنية قرارات ضرورية لخفض التوترات.” وفيما يخص الأزمة الأوكرانية، قال الكرملين في بيان إن الاتصال “تناول آفاق حل الأزمة الأوكرانية، والتأكيد على عدم وجود بدائل لاتفاقات مينسك كأساس للتسوية”، كما تم التأكيد على “مواصلة العمل البناء والمشترك في إطار صيغة نروماندي”. ودعا بوتين إلى “الحرص في إعداد أجندة القمة، وصياغة قرارات تلقى قبولا لدى القادة كنتيجة لذلك الاجتماع”. كما قيم الرئيسان بشكل إيجابي عملية التبادل الأخيرة للمعتقلين بين روسيا وأوكرانيا بوصفها “عملا إنسانيا مهما” بحسب البيان.

بوتين وماكرون يؤكدان على ضرورة اتخاذ قرارات مناسبة لخفض التوتر بشأن النووي الإيراني

عبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون في اتصال هاتفي، عن أملهما في أن تتخذ جميع الأطراف المعنية قرارات سياسية مناسبة لخفض التوتر المتعلق بملف النووي الإيراني.

وقال الكرملين في بيان إن الزعيمين، أكدا على ضرورة الحاجة إلى “توحيد الجهود من جميع الأطراف المعنية من أجل الالتزام التام بالاتفاق النووي والحفاظ عليه”.

من جانبه قال الإليزيه في بيانه إن الرئيسين “أعربا عن أملهما في أن تتخذ الأطراف المعنية قرارات ضرورية لخفض التوترات.”

وفيما يخص الأزمة الأوكرانية، قال الكرملين في بيان إن الاتصال “تناول آفاق حل الأزمة الأوكرانية، والتأكيد على عدم وجود بدائل لاتفاقات مينسك كأساس للتسوية”، كما تم التأكيد على “مواصلة العمل البناء والمشترك في إطار صيغة نروماندي”.
ودعا بوتين إلى “الحرص في إعداد أجندة القمة، وصياغة قرارات تلقى قبولا لدى القادة كنتيجة لذلك الاجتماع”.
كما قيم الرئيسان بشكل إيجابي عملية التبادل الأخيرة للمعتقلين بين روسيا وأوكرانيا بوصفها “عملا إنسانيا مهما” بحسب البيان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *