الرئيسية / أخر الاخبار (صفحه 5)

أخر الاخبار

أحدث الاخبار المحلية والعالمية في موقعنا تفضل بالزيرة

السيرة الذاتية للأستاذ نبيل صوفية

السّيرة الذّاتيّة : هذه لمحة عن بعض اعمالي ، والله وليّ التّوفيق ، والحمد لله ربّ العالمين ، وبكلّ تواضع أحمد الله دوما لما أعطاني وميّزني به عن غيري . أسعد الله اوقاتكم وحياكم و لكم الحب والتقدير .. عادة يتحدث الإعلام السوري عن الإنسان بعد وفاته ونادرا أن يتحدث اثناء الحياة ولحسن الحظ أنه نالني جزء من هذا وأنا على قيد الحياة قبل الوفاة وإليكم الحلقة الخاصة عني واعمالي وماتحدث به الإعلام السوري بتاريخ 13/10/2018 م، عن أعمالي المميزة ضمن برنامج خاص بذلك وهذا رابطه من إذاعة أمواج وكل الحب لإدارتها وخصوصا السيدة نيروز حربا ولكل العاملين فيها : https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=1808734362572742&id=100003085883929 الاسم الثّلاثي : نبيل أحمد صافية من مواليد دمشق 1969م ، نشأت في ربوع الشّام ودرست في مدارسها وعُيّنتُ فيها وبقيت فيها إلى ما قبل عامين عندما قمت بتحديد مركز عمل من دمشق لحماة ضمن وزارة التّربية . مكان القيد المدنيّ : حماة سلميّة غربية خـــــــ ( 247 ) ، وحاليّاً السّكن في سلميّة . الشّهادات العلميّة : 1_ إجازة في اللغة العربيّة من كليّة الآداب في جامعة دمشق عام 1994 ...

أكمل القراءة »

نصّ الموت ​…بقلم رياض الشرايطي: ترجمة مرتضى العبيدي/ تونس

نصّ الموت لرياض الشرايطي ترجمة مرتضى العبيدي نصطاد الــــموت، و نقيم على ضفّـــــته شـــرفة لتغريبة الــــــــــــــــرّحيل ​ ******* الــــرخّ يتقدّم بطيئا، لا مجال لفنــــاء الملكة ،،هي تتخفّى وراء الـــبرج و البيادق موتى،، الملك ليس له من التّحوّل سوى خطوة فقط إلى الأمام،،الملكة تنتشر في المكان،، يسقط صريعا المهرّج،، يدمَّـــــر البرج…. لا متّـــــسع لهروب التّــــــــــــــاج،، الحـــصان وحده واقفا على مرمى بيدق شريد ،،،الملكة تتخبّط كذيل زاحفة عند البتر ،،،،تُـــــحَاصر ،،، فيسقط الملك شهيدا،،​ ​ قــــالها و اتّكأ على سفح كلامي، راحلا ، دون وداعي، و الـــجنازة كانت لي ،،، حملت جثّتي وحدي ،، و المعزّون تركتهم حذو ظلّي يشربون نخبا على طيفي،،، شاهدت قرب نعشي طفلة تهديني وردة و باقة مــــــطر،،، كم إشتقت حينها للفافة تبغ و كأس نبيذ…. لكن المعزّون أصرّوا ان أغادر جلدي و أنصهر في رحيق التّراب حتّى ينشب في جدران الوقت حريق الــــسّواد،،،،فتزهر الدّقائق ثلـــجا ،، و يشرب من دلوي عطاشى بلادي ،..

أكمل القراءة »

هذي الغابات تمشي وحيدة… شعر يوسف بنعون/ تونس

هذي الغابات تمشي وحيدة الإحتراق تغني لموت بالأقفاص أخير دامع صوتك ضاحك شجي الركض بمياديني وأنا إهتزاز المواويل بصهيل المسارح المشاهد اللوحات المستفيضة الإنبهار ذاك الطائر جريح لا يعرف ثقبا يمر منه الى مهاجع الشوق مجرى البوح همزة لا تصل منتهى الفقد أجرني إلي لا أجدني ثمة خطوط شديدة الإنحدار بجماجم الطعنات ونزيف لا يصل مداه أرسم تفاحتين قرفصاء السقوط خطيئة الليل الأخير هناك هنا ثمة جنة بلا عينيك لا تهتدي بها الوردة منتصبة الأفول ذاك العصفور يطير بلا سماء بلا دم بجرحه يطير به الصمت أفقا من ضوء وصلنا ثورة القمة بطوفان الهذيان إقطع إرب حرفك ستمر يوسف بنعون 07.09.2019

أكمل القراءة »

وجعي…بقلم زينب عمر/موريتانيا

ليتني تبخرت، إختفيت أو حتى نفيت…! من صفاقة الأمور أن يميز غيري عني و من تفاهة المواقف أن أدعى بالمريضة حزنا أو أن أنعت بغريبة الأطوار .. أتمنى مرضا مؤلم و وجعا مزمن و حادثة تنهيني ؛ أكره نفسي و احترق وجودي بسببكم مسلوب حقي و بالية آمالي محشور صدري مكسورة القلب و ما غير الكتابة سبيلي …! تقويني ترممني و كل حرف يسعفني و كل سطر يشغلني فتقليب الصفحات يجبر خاطري و رائحة الكتب تسافر بي إلى أرض الراحة و الخلاص و كأني في عالم خرافي جميل أو في مدينة ملاهي أسطورية .. في الكتابة أجد ذاتي و تصرخ أناي متحررة من قيود الكبت منفسة عن غضبي ؛ و بإمكانها إسكات جشعهم و كسر أنياب الظلم و التسلط و من غيرها أعود إلى حياة فتاة بسيطة تواجه الذل و الشقاء بينهم!! أكون موضع فراغ يملئونه بقذارة أرواحهم و بين هذا و ذاك أكافح محاولة إبراز فكري و وجهة نظري نحو الحياة ..! أحارب كل يوم ضعفي و في سواد الليل تحتلني أوجاعي كعادتها و تدوس على جروح ما بعد المعركة مؤلمة و مدمرة لكياني ….!!

أكمل القراءة »

أحلام شاعرة…شعر زينب المصطفى/موريتانيا

لا شيء أهون من أحلام شاعرة قد قُض مضجعها بالحزن و الألم باتت تحاصرها الأوهام في فلك يعلوه موج من الأحزان كالحمم ضاق الفضاء على حلم يؤنسها وخط يأس على الخدين كالعلم غدت بلا أمل و الدمع تسكبه عين تطاردها الأشباح فى الظلم هيهات هل تمطر الأيام غير جوى بساحة القلب أو فى قاعه القتم لو كنت أعلم ما قد هد أشرعتي لبت ليلي بحضن اللهو و النغم أراقص البحر حتى ينجلى شغفي وأغرق الموج فى بحر من السقم و أسکب اليأس فى أكناف أودية حتى يرق فؤاد البائس الهرم وأودع الأمن فى أرجاء موطننا والبرء أودعه فى حوزة الكلم و أزرع الحب فى أنحاء خارطتي حتي يعم الهنا فی العرب و العجم لكنني نصف أنثى عُلِّقت أملا حفت به غيمة الأرزاء و الثلم حتى تهادت صروف الدهر تغرقه و جف حبر لها قد كان ذا نهم حظي عقيم كمرآة لآنسة قد ملها انتظار و هي لم تهم حسبي من الحظ أني لست أعرفه و إن سئلت أقول الحظ من عدم هذي الحياة بلا حلم و لا أمل كئيبة تغدق الأرواح بالألم

أكمل القراءة »

العابرون… شعر فتحي مهذّب/ تونس

فتحي مهذب العابرون الشكر للينابيع. وللرسولة البركات والمصابيح.. نثر زرقاء اليمامة في مرايا الرمل. ما تطوي القطاة من لهب المسافة. والمجد لنورس المخيال. **** آه كم كان بكائي مرا حين تكسرت الجرة وسال دم الأسلاف على سرير الأم. وتعالت نأمة جارحة من مزق الخزف. **** يؤكل الشيء بملعقة اللاشيء. والظل مثل الفقمة يزحف نحو كتاب المحو. ذهبوا وأتينا مدججين بتاج هلاكنا. نتوارث حفرة القبار جيلا بعد جيل.. تسلمنا البداية للنهاية. ولنا مجد العبور في متاه الضوء. **** في الليل تتفتح زهرة اللاوعي. تصفو غزالة البراهين. ينضج دوار الشمس في حديقة رأسي. وتحن الروح الى أضدادها. تنداح الرقعة الحجرية . **** عبرنا كما عبروا خلفوا زهورا حزينة في البستان. خلفنا قطعان شرر . **** في القاع يمكن أن يكون هناك مفتاح الآلهة. يمكن أن نرفع الغطاء ونسرق تاج الأبدية . **** افرحوا بالأرواح انها لا تطيق المكوث طويلا في الأسمال الخلقة . ****

أكمل القراءة »

سلْ ليلك .. شعر : ليندا رحال

سل ليلك عني كم شاقه تمني يدغدغ ضفائر الدجى ونجم الارق سجى يحرس عناق ليل حين القمر اقبل على صهوة الشوق يشد الرحل لطوق عيون رمت جفنها على شفا نعسها تحبو حبي طفل تداعب شقاوة القبل براءة احلامه،، وترسم شمسا اذا وجهه تبسم

أكمل القراءة »

حدثيني .. بقلم محمود الظهري – اليمن

لايلزمك الكثير لتكوني ملهمة. فقط القليل من القات في مقيلي الدافئ وحين تبدأ جبهتك بالرشح وشفتيك بالإرتجاف اللاإرادي : حدثيني .. عن نبتة اللوبيا التي لاتزهر الا في التماع البرق. عن الفطريات التي تنبت في الشعاب بعد نزول المطر. عن ورقة الكركم البلدي الذي لايبللها الغرق. عن أغاني اليمامة الحزينة في ركن المسجد المهجور. عن ثمرة النتح الحمراء التي تبدو كأنها قلوب محترقة. عن جنيّة الوادي ذات الشعر الطويل التي تستحم في عين الماء. وعن كنوز الزئبق التي يحرسها قوس قزح.

أكمل القراءة »

بكعب ٍ عال .. شعر : عبدالله حسين

بكعب ٍ عال ٍ وشعر مستعار تسرق ُنظرات المارة ِ اربعينية _ ……………………….. صعودا ونزولا الصمت ُ سيد المشهد مصعد ٌ كهربائي _ ……………………….. نحو الشقوق يتجه المشيعون جثة ُ نملة _ …………………………. عيون من جمر ٍ ينظر ُ لزبائنه ِ بائع ُ الثلج ِ _ ………………………… قدمه لم تطأ الحدود ماكث في الخزانة جواز سفر _ ………………………… ينقل ُ الأثاث ليلا ساكن المحلة الجديد _ ………………………. قشة ٌ قشة يبني بيته عصفور اعزب _ ………………………. نهار طويل _ بمياه البحر تستحم شمس ُالغروب ………………… سفر _ نهاية الطريق في إلا نتظار ِ غيمة بيضاء ……………………..

أكمل القراءة »